fbpx
الأحد , أغسطس 18 2019
الرئيسية / ثقف نفسك / كذبة أبريل أحذر أن تكون الضحية !

كذبة أبريل أحذر أن تكون الضحية !

اليوم الأول من إبريل (نيسان)، هل كنتَ ضحية أحدهم اليوم ؟
في الحقيقة لقد قمت شخصياً بخداع أصدقائي في طرفة بسيطة أوهمتهم بها ، وقد صدقها البعض، وكان البعض الآخر منتبهاً وحذراً لهذا اليوم المعروف، يوم كذبة أبريل .!
تنتشر العادة بين شعوب العالم أن هذا اليوم مرتبطٌ بالكذب الممزوج بالطرفة والدعابة، وبالفعل فإن كثيراً من الناس اتخذ الأول من أبريل تقليدا سنويا لنشر البهجة والسعادة في النفوس، حتى أن بعض الصحف تصدّر صفحتها الأولى بخبر طريف ظريف كاذب، تعتذر عنه في اليوم الموالي وتقول إنه كان كذبة أبريل.!

فما قصة كذبة أبريل ومن أول من اعتمدها ؟ سنجيبكم على ذلك في سردٍ تاريخي بسيط ، فكونوا معنا .

أصل كذبة أبريل :
في الحقيقة الأصل الثابت والحقيقي غير معروف وكل ما يُذكر هو عبارة عن تكهنات وتنبؤات لبعض الحوادث التي قد تكون سبباً في وجود كذبة أبريل .

إذاً تتعدد القصص والحقائق حول هذا اليوم وسبب اختياره للكذب، فإحدى النظريات وأشهرها ترجعها للعام 1582، وهي السنة التي اعتمدت فيها فرنسا تقويم”Gregorian”، وتم الإعلان عن تحول رأس السنة الميلادية من نهاية شهر آذار الى الأول من شهر كانون الثاني. ووفق بعض المصادر، فإن الكثيرين لم يعلموا بهذا التغيير الأمر الذي دفعهم للاحتفال بيوم “كذبة نيسان” ليطلق عليه “يوم الحمقى” لينتقل لاحقا هذا العيد إلى جميع أنحاء أوروبا.
وعلى الجانب الآخر؛ فإن الباحثين في أصل الكذب يرون أن نشأته تعود إلى القرون ‏الوسطى؛ إذ إن شهر أبريل في هذه الفترة كان وقت الشفاعة للمجانين وضعاف العقول‏؛ فيطلق سراحهم في أول الشهر، ويصلي العقلاء من أجلهم؛ وفي ذلك الحين نشأ العيد ‏المعروف باسم عيد جميع المجانين أسوة بالعيد المشهور باسم عيد جميع القديسين.

أما في هولندا فيعزى أصل يوم كذبة أبريل غالبًا إلى النصر الهولندي في واقعة أبريل من عام 1572، حيث هُزم الدوق الإسباني الفاريز دي توليدو وجيوشه، وأطلق عليهم آنذاك مصطلح «حمقى أبريل».
ويرتبط تاريخ الأول من أبريل في بريطانيا، باليوم الذي خدع فيه الناس ليقوموا بزيارة برج لندن ورؤية الأسود التي تم غسلها هناك.
ويرى آخرون أن هناك علاقة قوية بين الكذب في أول أبريل، وبين يوم هولي المعروف في الهند، والذي يحتفل به الهندوس في 31 مارس من كل عام، وفيه يقوم البعض بمهام كاذبة لمجرد اللهو والدعاية ولا يُكشف عن حقيقة أكاذيبهم إلا مساء اليوم الأول من أبريل.

وفي قسطنطينية حيث يحكى بأن الاحتفال بهذا اليوم يعود لعهد قسطنطين، في الوقت الذي أقيمت فيه العديد من المهرجانات والخدع للمحكمة الإمبراطورية اليونانية، كما سمح قسطنطين للمهرج كوجيل بأن يصبح ملكا ليوم واحد، فأصدر مرسوما يدعو للسخرية في ذلك اليوم.
هناك باحثون يؤكدون أن كذبة أول أبريل لم تنتشر بشكل واسع بين غالبية ‏شعوب العالم إلا في القرن التاسع عشر، والواقع أن كل هذه الأقوال لم تكتسب الدليل الأكيد لإثبات صحتها من عدمه. ولكن القاعدة الثابتة أن الكذب كان -ولا يزال- مرتبطًا بالأول من شهر أبريل لدى جميع شعوب العالم ‏ ‏فيما عدا الشعبين الإسباني والألماني .والسبب أن هذا اليوم مقدس في أسبانيا دينيا أما في ألمانيا فهو يوافق يوم ميلاد “بسمارك ” الزعيم الألماني المعروف.

بعض القصص والمقالب المشهورة عن كذبة أبريل :
كان كارول ملك رومانيا يزور أحد متاحف عاصمة بلاده في أول ‏ ‏أبريل فسبقه رسام مشهور ورسم على أرضية إحدى قاعات المتحف ورقة مالية أثرية من ‏ ‏فئة كبيرة فلما رآها أمر أحد حراسة بالتقاطها فأومأ الحارس على الأرض يحاول ‏ ‏التقاط الورقة المالية الأثرية ولكن عبثا. ‏ ‏ وفي سنة أخرى رسم الفنان نفسه على أرض ذلك المتحف صورا لسجائر مشتعلة وجلس عن ‏ ‏كثب يراقب الزائرين وهم يهرعون لالتقاط السجائر قبل أن تشعل نارها في الأرض ‏ ‏الخشبية.

المياه تدب الرعب في قلوب سكان مدينة كاملة !
في عام 2002، نشر مذيع محطة إذاعية بمدينة كانساس سيتي، خبراً يفيد بأن مياه الصنابير المحلية تحوي على مستويات عالية من أول أكسيد الهيدروجين، الأمر الذي يؤدي إلى ظهور تجاعيد في البشرة، ما أثار حالة من الذعر بين المستمعين.
إلا أن أول أكسيد الهيدروجين هو الاسم الكيميائي للمياه، وتلقت الشرطة مئات المكالمات، الأمر الذي أحدث فوضى في المدينة.!
وفي الختام وكما وجدتم فإن بعض المقالب والكذب قد تؤدي إلى إزعاجاتٍ أو آثار كارثية لمن حولنا. وبالتالي حتى وإن كُنا نتبادل هذا اليوم كعرف للتسلية والمزاح يجب علينا الانتباه إلى الحد الفاصل بين الكذب المدمر والكذب اللطيف احترماً لمن حولنا وتجنباً لحصول ما لا يحمد عقباه .!
وكل أبريل وأنتم بخير .

اقرأ ايضا

تكيس المبايض وطريقك نحو التشافي

هل سبق وعانيت من ظهور الشعر في أماكن غير مُعتادة ؟ هل شعرتِ بأن دورتك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *