fbpx
الجمعة , نوفمبر 22 2019
الرئيسية / ثقف نفسك / كيف تبدو لبقاً وأنت تستخدم الهاتف الذكي؟

كيف تبدو لبقاً وأنت تستخدم الهاتف الذكي؟

في عصر التسارع المذهل والتقنيات المتلاحقة، بات كل شيء يمشي على عجل، بدءاً من الأوقات إلى الأحداث وحتى المناسبات واللقاءات، ولعلك تظن أن وجود الهاتف الذكي في حياتك هو ما سيحمي لحظاتك من السير بهذه السرعة.

لذلك كان وجوده ملازماً لكل تفاصيلك بدءاً من السرير إلى مائدة الطعام إلى الاجتماعات والخلوات والنزهات وحتى في أشد الأماكن خصوصية وذلك إما لالتقاط الصور أو لتسجيل الفيديو أو حتى لتبادل مشاعر و أخبار اللحظات الراهنة مع العالم الخارجي البعيد والقريب.

ولكن ظاهرة انتشار الهاتف الذكي بيننا بهذا الشكل الكبير واللافت تضعنا في ضرورة لئن نبحث أكثر عما يجعلنا نبدو أكثر لباقة في استخدامه وخاصة في اجتماعاتنا مع الآخرين، فالذوق والاستخدام اللائق له بات من أهم الآداب التي يجب الانتباه إليها أثناء استعمالنا له.القواعد الأكثر لباقة

أولاً خفض الصوت فعندما تأتيك مكالمة لا داعي لأن يسمع صوتك كل من حولك، فالمكالمة تعنيك وحدك لذلك خفض من صوتك قدر استطاعتك، كي لاتزعج الآخرين.

وإن استطعت أغلق إشعارات التحقق التي تعلمك بوصول رسالة على هاتفك وخاصة أثناء جلوسك مع الآخرين فهذا الأمر يزعج كونه لا يعنيهم، لذلك احرص على ضبطه في وضع صامت أو اهتزاز وضعه في جيبك، لأن هذا الصوت يجعل الآخرين يشعرون بالتشتت وخاصة في الأماكن العامة.

أما بالنسبة للعادة أكثر رواجاً وهي التصوير عبر كاميرا الهاتف النقال، فهي من أكثر التصرفات التي تحتاج منك إلى اللباقة أكثر وخاصة حينما تكون مرتبطة بالآخرين، فإيّاك والتقاط الصور من غير استئذان أو نشرها على الانستغرام أو الفيس بوك من غير إعلام الآخرين بذلك، ولا تجعل عجالتك في التقاط كل صورة تمر أمامك تنسيك حلاوة الاستمتاع بعالمك الواقعي ومتعته الحقيقية.

حاول أن تخصص جزءاً كبيراً من وقتك لاتصالك العائلي الحقيقي وابتعد أثناءه عن كل الملهيات التكنولوجية وأولها الهاتف والإنترنت واستمتع باتصالك معهم وبادلهم الأحاديث والحكايات فهذا التواصل يجعلك في راحةً وبعد عن التشتت الذهني الذي يعد الموبايل أحد أهم أسبابه، وأعطِ الحاضرين مزيداً من الاهتمام ولا تبدِ انشغالك بكل ما هو طارئ على جهازك عبر الإنترنت، فهو على الرغم من كونه وسيلة اتصالك التي تجمع لك جميع منصاتك من الفيس بوك وتويتر وغيرها في مكان واحد ولكن هذا لا يمنع من أنك تستطيع العودة لإشعاراتك في أي وقت، لذلك لا مانع من إغلاقه لبعض الوقت.

وحرصاً على سلامتك لا تستخدم الموبايل أثناء قيادتك للسيارة وخاصة الكتابة لأن هذا قد يودي بحياتك، لذلك حاول الحفاظ على صفاء ذهنك وابتعد عن الهاتف في هذه الأثناء، وطبعاً في حال إجرائك لأي مكالمة لا داعي للحديث عبرمكبر الصوت بل احرص على استخدام السماعات الخاصة بك.

ومن اللافت في كثير من الأماكن العامة أننا بتنا نلحظ استعمال الهاتف النقال بصورة كبيرة في اجتماعات الطعام وفي المباريات وفي الحفلات الموسقية وغيرها الكثير وهنا حاول ألا تجعله يخطف منك روعة اللحظة الحاضرة بل ذكر نفسك أنها تستحق أن ترى الشيء على حقيقته من غير شاشة أو تسجيل، ويتكررهذا الأمر بشكل خاص في الحفلات الموسيقية المباشرة حيث يقوم الحاضرون بتصوير الحفل ونشره على منصات التواصل حتى قبل أن ينتهي العرض.

اقرأ ايضا

تكيس المبايض وطريقك نحو التشافي

هل سبق وعانيت من ظهور الشعر في أماكن غير مُعتادة ؟ هل شعرتِ بأن دورتك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *