fbpx
الجمعة , أكتوبر 18 2019
الرئيسية / الحمل / ماذا تعرفين عن الضغط الحملي

ماذا تعرفين عن الضغط الحملي

الحمل مرحلة يمكن وصفها بالتعب الجميل, لا يخفى ما تتعرض له الحامل من تغييرات فيزيولوجية قد تكون متعبة جداً وخاصة في أولى شهور الحمل, من غثيان و تقيؤ و فقدان للشهية و الوحام, تستمر لتأتي على صورة زيادة في الوزن و زيادة التعب و الإجهاد مع نمو الجنين, لكن هذا كله طبيعي ,

وعلى المرأة الحامل أن تتابع حملها بشكل دوري للوقوف على أي طارئ و معالجته, قد يكون الطارئ على شكل ارتفاع في ضغط الدم , هذا ليس مؤشراً جيداً

وعلى المرأة الحامل أن تتابع حملها بشكل دوري للوقوف على أي طارئ و معالجته, قد يكون الطارئ على شكل ارتفاع في ضغط الدم , هذا ليس مؤشراً جيداً.

وقد ينتج ارتفاع الضغط عند الحامل بسبب سوء التغذية، اصابة جهاز المناعة ببعض المشاكل، ولكن السبب المباشر ما زال مجهولاً، لكن قد تكون سمنة الأم أو الحمل التوأمي أو التهاب الأوردة أحد أسبابه, حيث يصل معدل الضغط الى ما فوق 90/140 ملم زئبق., وغالباً ما يظهر الضغط الحملي في الأسبوع العشرين من الحمل.

ماهي عوارض الضغط الحملي؟؟؟

  • فقدان الشهية.

  • التقيؤ.

  • الصداع الشديد.

  • زيادة نسبة البروتين في البول, وزيادة التبول.

  • زيادة التعرق في الوجه و اليدين و القدمين.

  • الحساسية تجاه الضوء.

  • الدوخة و فقدان التوازن.

  • زيادة الوزن المفاجئة.

  • الشعور بآلام في منطقة البطن وخاصة في الجزء العلوي الأيمن.

  • التشويش وعدم وضوح الرؤية.

  • انتفاخات في الوجه و اليدين.

عند ظهور هذه المضاعفات على الحامل الإسراع لتلقي العلاج, تجنباً لمضاعفات تكون خطيرة غالباً كالتسمم الحملي الذي قد يودي بحياة الأم والجنين , أو الإصابة بفقر الدم الانحلالي و انخفاض الصفائح الدموية و انفصال المشيمة مبكراً, كما قد يؤدي إلى انخفاض نسبة الدم الواصل إلى المشيمة و بالتالي قلة الأوكسجين و الغذاء الواصل إلى الجنين مما يهدد حياته و يفتح الباب لإصابته بالتشوهات.

كيف تعالجين الضغط الحملي؟؟؟

  • كأول حل, الولادة هي الأنسب, لكن إن كانت الحامل لاتزال في الشهور الأولى يتوجب عليها الراحة التامة و منح الجنين الفرصة للنمو والاكتمال, فتبتعد عن الاجهاد.

  • الأدوية الخافضة للضغط و المناسبة للحامل, تحت إشراف طبي.

  • تناول الأطعمة المغذية و خاصة الخضار و الفواكه.

  • الابتعاد عن الملح و كل الأطعمة المؤدية لرفع الضغط.

  • الاستلقاء على الجانب الأيسر من الجسم مع رفع القدمين على مستوى أعلى من الجسم هذه الوضعية تساعد على تزويد الجنين بكمية الأوكسجين الكافية.

  • على الحامل الاسترخاء و الابتعاد عن الضغوط النفسية و اللجوء لرياضة اليوغا التي تساعد على خفض الضغط.

إنه لمن الأفضل أن تقوم الحامل بفحص دوري منتظم عند طبيبها تجنباً لأي عارض قد يهدد حياتها أو حياة جنينها, مع التزامها بإخبار طبيبها بكل ما هو غريب أو طارئ.

إعداد: هديل لايقة.

اقرأ ايضا

قلق الولادة المبكرة لا يفارق المرأة الحامل

ارتفعت في الأعوام الأخيرة نسبة الولادة المبكرة بين النساء الحوامل في مختلف أنحاء العالم والتي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *