fbpx
الأحد , أغسطس 18 2019
الرئيسية / الحمل / وزن الحامل المثالي

وزن الحامل المثالي

إن زيادة وزن الحامل هو أمر طبيعي جدا، لكنه غالبا ما يسبب قلقا لها، رغم أن المرأة الحامل تخضع لفحوصات دورية عند طبيبتها المختصة و يكون الوزن تحت المراقبة مع حساب مؤشر كتلة الجسم لكن الحامل تشعر بخوف من أن تستمر زيادة الوزن إلى ما بعد الولادة، و يزداد الوزن كلما تقدم عمر الحمل بمعدل كيلو إلى اثنين في كل شهر بسبب السوائل الزائدة التي يخزنها الجسم،

بالإضافة إلى زيادة حجم الثديين أثناء الحمل ليصبح وزنهما حوالي 400 غرام كما يتم تخزين الدهون في فترة الحمل لإمداد الجسم بالطاقة اللازمة له و لأن هذه الدهون تلزم لعملية الرضاعة و تصل لحوالي أربعة كيلوغرامات هناك عوامل أخرى تلعب دورا في زيادة وزن الحامل مثل زيادة دم الحامل حوالي نصف كيلوغرام و وزن المشيمة الذي يساوي سدس وزن الطفل تقريبا و السائل الجنيني و الذي يصل وزنه ل 800 غرام بالإضافة لوزن الطفل الذي يتجاوز الثلاث كيلوغرامات. بحيث تصل الزيادة في آخر الوزن لما يعادل 12 كيلوغرام و تختلف طبعا هذه الزيادة من امرأة إلى أخرى حسب طبيعة الجسم لكن المعدل الوسطي يكون عادة بين 10 إلى 12 كيلوغرام.

أخطاء شائعة حول زيادة وزن الحامل :

أولا ينبغي أن تضاعف الحامل من وجباتها، لأن غذاءها يذهب لشخصين:

هذا الأمر من بين الشائعات التي تدفع بالمرأة إلى الإفراط في الأكل، معتقدة أنها بذلك تحسن من صحتها وصحة جنينها. وهذا الأمر عار عن الصحة تماماً، ففي مرحلة الحمل يجب أن ينصب التركيز حول جودة الغذاء وليس كميته، وأن يحوي جميع المواد والفيتامينات التي يحتاجها جسم الأم وتطور الجنين.

ويجب على المرأة الحامل أن تراجع عاداتها الغذائية، وتتبع نظاماً صحياً ومتوازناً يضم الخضار والفواكه، واللحوم والحبوب الكاملة، وتتجنب تناول المأكولات الدسمة والغنية بالسكريات

ثانيا  تنقسم زيادة الوزن بالتساوي بين الأم والجنين:

وهذه شائعة أخرى عارية عن الصحة، فالجنين يتراوح وزنه بين 3 و4 كيلوغرامات، في حين أن الوزن الزائد الآخر كله يتوزع بين الأم ورحمها، إذ أنه يتم تكوين مخزون من الدهنيات ليستهلك لاحقاً في مرحلة الرضاعة.

ثالثا – لا توجد مشاكل صحية جراء زيادة الوزن المفرطة خلال الحمل:

على العكس من ذلك تماماً، فكل كيلوغرام زائد عن المستوى الطبيعي الذي تفرضه ظروف الحمل سيؤدي إلى نتائج لا تحمد عقباها. فالوزن الزائد يصعب التخلص منه بعد الولادة، كما أنه عامل أساسي في الإصابة بسكري الحمل، بالإضافة إلى كونه يشكل عائقاً أثناء فترة الحمل ويزيد من شعورك بالإعياء والإرهاق.

كيف تحافظ الحامل على وزنها أثناء الحمل؟

يجب الابتعاد عن كل من التوابل والبهارات والمخللات ، مع تقليل البيض قدر الإمكان ، ويفضل الامتناع عنه خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة من الحمل ، يمكنك اكل اللحوم الحمراء والبيضاء لكن مع الحرص في الكمية وعامة تفضل اللحوم البيضاء كالدواجن والأرانب ، وايضا الاسماك بأنواعها المختلفة وذلك بسبب ان اللحوم البيضاء سهله الهضم وتحتوي علي فوائد غذائية اكبر من اللحوم الحمراء.

– تقسيم الوجبات الغذائية خلال اليوم حسب ارشاد الطبيب ، بحيث لا تكون هناك وجبه كبير جدا ترهق المعدة ولا تصاب المرأة الحامل بعسر الهضم.

– اكل الخضراوات والفاكهة الطازجة اساسي لكل حامل خلال شهور الحمل لإمداد الجسم والجنين بالفيتامينات والمعادن الهامة لبناء الجسم وامداد المرأة الحامل بالطاقة خلال اليوم.

– شرب الماء اساسي للحامل وبدرجة كافية خلال اليوم للمساعدة في الحفاظ علي وزن المرأة الحامل دون زيادة وتقليل حدوث عملية الإمساك للحامل ايضا.

– الابتعاد عن شرب الشاي والقهوة بكثير وان امكن الابتعاد عن القهوة تماما ، وايضا عدم شرب المشروبات الغازية بكثرة للمرأة الحامل خاصة خلال الشهور الاولي والاخيرة من الحمل.

– شرب العصائر مفيد جدا للمرأة الحامل حيث يساعد في امداد الجنين والام بالطاقة والتغذية السليمة بطريقة سهلة ، لكن يفضل عمل العصائر الطبيعية في البيت وتقليل السكر قدر الامكان.

و بهذا تكون الحامل قادرة على السيطرة على وزنها و الحفاظ على رشاقتها في فترة الحمل و فترة ما بعد الولادة.

اقرأ ايضا

ماذا تعرفين عن الضغط الحملي

الحمل مرحلة يمكن وصفها بالتعب الجميل, لا يخفى ما تتعرض له الحامل من تغييرات فيزيولوجية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *